علاج خمول الغده الدرقية بالغذاء واعراضهم وأسبابها

علاج خمول الغده الدرقية بالغذاء واعراضهم وأسبابها

علاج قصور الغدة الدرقية بالطعام. الغدة الدرقية هي نوع من الغدد الصماء وظيفتها إنتاج الهرمونات في الجسم وهذه الهرمونات هي المسؤولة عن عملية النمو وتحويل الغذاء إلى طاقة.في هذه المقالة على موقع إيجي بريس سنزودك بالمعلومات مزيد من المعلومات حول الغدة الدرقية وكيفية علاج قصور الغدة الدرقية بالغذاء.

خلال رحلتنا ، سأزودك أيضًا بمزيد من المعلومات حول تحليل الغدة الدرقية ووظائفها في الجسم من خلال الموضوعات التالية: كيف تقرأ تحليل الغدة الدرقية ووظيفة الغدة الدرقية في الجسم

غدة درقية

  • تعتبر الغدة الدرقية من الغدد الصماء ، وتقع تحت الحلق في مقدمة العنق ، وهذه الغدة مسئولة عن إفراز الهرمونات في الجسم ، وتلعب الغدة الدرقية دورًا مهمًا في جسم الإنسان ، ويمكن أن يتسبب تعطيل هذه الغدد في حدوث مشاكل عديدة.
  • وذلك لأن نقص إفراز الهرمونات يمكن أن يسبب إرهاقًا وإرهاقًا شديدين ، ويمكن أن يتسبب قصور الغدة الدرقية في الإصابة بفقر الدم وبطء ضربات القلب ، بالإضافة إلى العديد من الأعراض التي سنذكرها في مقالات مستقبلية.

أعراض قصور الغدة الدرقية

تشير العديد من الأعراض لدى البشر إلى قصور في وظيفة الغدة الدرقية. وتشمل هذه الأعراض:

  • الشعور بالتعب الشديد والتعب المستمر.
  • ضعف العضلات وألم مستمر.
  • زيادة غير طبيعية في الوزن ، أو العكس ، فقدان كبير في الوزن.
  • ضعف الذاكرة والصعوبات المعرفية.
  • مفاصل توم وتيبسها.
  • ينخفض ​​معدل ضربات القلب.

أسباب قصور الغدة الدرقية

هناك العديد من الأسباب لعدم كفاية نشاط الغدة الدرقية ، منها:

  • جراحة الغدة الدرقية: عند إجراء عمليات معينة على الغدة الدرقية ، فإن إزالتها كليًا أو جزئيًا سيؤدي إلى انخفاض نسبة الهرمونات التي تفرزها الغدد ، أو توقف إنتاج الهرمون تمامًا.
  • أمراض المناعة: تعتبر أمراض المناعة من أهم أسباب قصور الغدة الدرقية ، وذلك لأن الأجسام المضادة التي ينتجها جهاز المناعة تهاجم عن طريق الخطأ أنسجة الغدة الدرقية.
  • نقص اليود في الجسم: كما نعلم جميعًا ، يعتبر اليود من المكونات الأساسية للغدة الدرقية ، وذلك لأن اليود يستخدم اليود لإنتاج الهرمونات ، لذلك فإن نقص اليود في الجسم يسبب قصور الغدة الدرقية.
  • العلاج الإشعاعي: يمكن أن يؤدي التعرض المفرط للإشعاع في علاج السرطان إلى خلل في وظائف الغدة الدرقية ، مما يجعل من السهل الشعور بالنعاس.

بعد الانتهاء من استئصال الغدة الدرقية ، لابد من مراعاة واتباع نظام خاص لتحسين الحالة الجسدية ، وقد جمعنا ما تبحث عنه من خلال المقالة التالية: نصائح وخطوات التشغيل بعد استئصال الغدة الدرقية

طرق علاج قصور الغدة الدرقية

هناك العديد من الطرق لعلاج الغدة الدرقية ، يمكنك اللجوء إلى الأدوية ، ومن ناحية أخرى ، يمكنك أيضًا استخدام طعام الأسرة ، ويتم شرح نوعي طرق علاج الغدة الدرقية أدناه.

هناك العديد من الأطعمة التي تساعد على زيادة نشاط الغدة الدرقية وتقليل النعاس ، وتشمل هذه الأطعمة:

  • يعتبر البيض من أهم الأطعمة الموجودة في البيض ، فهو يساعد على زيادة نشاط الغدة الدرقية ، وذلك لأن البيض يحتوي على اليود والسيلينيوم ، وهذه العناصر يمكن أن تحفز الغدة الدرقية بشكل كبير.
  • كما نعلم جميعاً ، الأسماك من الأطعمة الغنية باليود ، وذلك لأن التربة ومياه البحر غنية باليود ، فتناول المأكولات البحرية يزيد من نشاط الغدة الدرقية ويمنع نعاسها.
  • بالإضافة إلى ذلك ، تم إجراء العديد من الدراسات على الأشخاص الذين يعيشون في المحيطات والمناطق الجبلية ، وتم التأكد من أن الأشخاص الذين يعيشون في المناطق الجبلية هم أكثر عرضة للإصابة بتضخم الغدة الدرقية من غيرهم.
  • الخضار تحتوي الخضروات الطازجة على مجموعة متنوعة من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة ، والتي تساعد على طرد السموم المتراكمة في الجسم ، والتي يمكن أن تقلل من نشاط الغدة الدرقية.
  • من المستحسن التأكد من تناول الخضار الطازجة بشكل متكرر ، وخاصة الخضار الورقية الخضراء ، فالسبانخ من الخضروات الهامة لمنع السمنة وتقليل قصور الغدة الدرقية.
  • جميع منتجات الألبان في منتجات الألبان غنية باليود ، وكما ذكرنا سابقًا ، تعتبر منتجات الألبان من أهم العناصر التي تساعد على زيادة نشاط الغدة الدرقية وتقليل نقص الغدة الدرقية.
  • اللحم البقري والدجاج: الزنك موجود في لحم البقر والدجاج ، والزنك من أهم العناصر التي تحفز نشاط الغدة الدرقية ، ويمكن للأحماض الأمينية أن تحسن وظيفة الجهاز الهضمي.
  • لذلك يوصى باستخدام أنواع مختلفة من اللحوم والدجاج والمأكولات البحرية للحفاظ على النشاط البدني.
  • الفراولة والفراولة تحتوي الفراولة والفراولة على الكثير من مضادات الأكسدة التي يمكن أن تقلل من عدم كفاية وظيفة الغدة الدرقية وتزيد من نشاطها ، لذلك ينصح بتناول هذه الفاكهة لزيادة وتحفيز نشاط الغدة الدرقية.
  • المكسرات ، وجدنا أن تناول المكسرات بانتظام يساعد على تنظيم الهرمونات في الجسم وتقليل نشاط الغدة الدرقية ، ويرجع ذلك إلى حقيقة أن المكسرات غنية بالسيلينيوم الذي يمكن أن يحفز بشكل كبير الهرمونات والفيتامينات الأخرى والمعادن وعناصر مهمة في الغدة الدرقية.
  • زيت جوز الهند: يحتوي زيت جوز الهند على دهون والعديد من الأحماض ، وهذه الأحماض تساعد على زيادة قدرة الجسم على الحركة وتوفير الطاقة اللازمة ، ومن أهم الأحماض حمض اللوريك وحمض الكابريك وحمض الكابريليك.
  • الأعشاب البحرية ، لقد وجدنا أن بعض أنواع الأعشاب البحرية غير السامة الغنية باليود يمكن أن تقلل من نشاط الغدة الدرقية مع نقص نشاط الغدة الدرقية وزيادة نشاطها بشكل كبير.
  • الماء الصافي يمكن أن يساعد الماء الصافي في تحفيز التعب والإمساك ، لأنه يمكن أن يحفز نشاط الجهاز الهضمي ويقلل من نشاط الغدة الدرقية غير الكافي.
  • الأعشاب المضادة للالتهابات ، هناك العديد من الأعشاب التي يمكن أن تساعد في تحسين وظيفة الغدة الدرقية ، بما في ذلك الريحان والزنجبيل وإكليل الجبل ، وكل هذه النباتات تساعد في تقوية جهاز المناعة ووظيفة الغدة الدرقية.
  • شوربة العظام تساعد على إزالة السموم من الجسم ، وبالتالي حل مشاكل الجهاز الهضمي التي تسبب قصور الغدة الدرقية.
  • العصائر الخضراء الطازجة مثل عصير اللفت الأخضر والسبانخ مفيدة لجسم الإنسان ، فهي تحتوي على العديد من الفيتامينات والعناصر الهامة التي تساعد على تحسين وظيفة الغدة الدرقية.

تتطلب بعض الاختبارات من المريض الصيام لبضع ساعات قبل أخذ العينة ، وبعض الاختبارات لا تتطلب مثل هذه الإجراءات ، ولكن لتحليل الغدة الدرقية ، هل الصيام مطلوب؟وما هي الأعراض التي يجب الانتباه إليها ومحاولة إجراء هذا النوع من التحليل ، يمكنك معرفة كل هذه المعلومات من خلال المقالات التالية: تقطير أو تحليل صيام الغدة الدرقية وما هي أعراض ضعف الغدة الدرقية

الأطعمة التي يجب تجنبها للأشخاص الذين يعانون من قصور الغدة الدرقية

يجب على الأشخاص الذين يعانون من قصور الغدة الدرقية تجنب بعض الأطعمة لأنها تعرضهم للخطر وتزيد بشكل كبير من النعاس أو النقص ، وتشمل هذه الأطعمة:

  • الأطعمة المعلبة: يجب على الأشخاص الذين يعانون من قصور الغدة الدرقية تجنب الأطعمة المعلبة لأنها تم تعديلها وراثيًا لتسبب اختلالات في مناعة الإنسان.
  • الدهون: من الأفضل تجنب البروتينات والخضروات والأطعمة الأخرى المحتوية على الدهون لأنها تتراكم في الجسم وتزيد من نشاط الغدة الدرقية.
  • السكر: الكثير من السكر يمكن أن يسبب العديد من المشاكل لمرضى قصور الغدة الدرقية ، لذلك من الأفضل تجنب السكر.
  • النكهات والصبغات الصناعية: تسبب الصبغات والنكهات الصناعية نعاسًا شديدًا في الغدة الدرقية وتؤثر بشكل كبير على نشاطها ، لذلك من الأفضل الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على نكهات أو أصباغ صناعية.

في نهاية المقال نأمل أن نكون قد زودناك بمعلومات كافية عن الغدة الدرقية ، مع الإشارة إلى الأعراض التي قد تشير إلى قصور الغدة الدرقية ، وطريقة علاج قصور الغدة الدرقية بالطعام ، والأطعمة التي يجب تجنبها ، والحرص على عدم الأكل والأكل المفيد. للحصول على طعام صحي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحبا في إيجي برس بالضغط على السماح سوف تتلقي أشعارات بكل ما هو جديد على إيجي برس لاحقا السماح
إغلاق