“الصحة السعودية” تطمئن المواطنين| مركز التحكم جاهز.. ولا وجود لحالات كورونا مستجدة

“الصحة السعودية” تطمئن المواطنين| مركز التحكم جاهز.. ولا وجود لحالات كورونا مستجدة

أكدت وزارة الصحة السعودية ، أن مركز القيادة والتحكم بالوزارة يواصل متابعة التطورات المتعلقة بفيروس “كورونا” الجديد في جمهورية الصين الشعبية ، ويعمل بالتنسيق مع كافة الجهات ذات العلاقة للتعامل مع هذا الوضع العالمي. يتدخل باتخاذ الإجراءات والتدابير الوقائية.

أغراض مركز التحكم القيادي بوزارة الصحة السعودية

تتلخص أهداف مركز القيادة والتحكم في جاهزية وزارة الصحة السعودية لمواجهة أي تهديد للصحة العامة حيث أنها تترأس المراقبة الصحية لمواجهة هذه التهديدات والأحداث الصحية على المستوى المحلي والعالمي. يعمل على تقييم المخاطر ومعالجتها قبل حدوثها من خلال أداء مهام عديدة منها

  • لتقليل احتمالية الإصابة بالأمراض الصحية من خلال اتخاذ الإجراءات الوقائية.
  • لتدريب الكوادر اللازمة لمواجهة المخاطر ، وحشد الموارد اللازمة ومحاكاة التدريب على خطط العمل.
  • الإعداد المناسب من خلال إعداد خطط العمل التي سيتم تنفيذها لمواجهة مخاطر الكوارث الصحية وتحسين البنية التحتية الصحية
  • يقوم المركز بإجراء المراقبة الوبائية ورصد التهديدات المحتملة من خلال مراقبة جاهزية دائرة الصحة وجميع المرافق الطبية في جميع مناطق المملكة
  • يترأس المركز الاستجابة السريعة لتهديدات الصحة العامة من خلال تطوير خطة عمل لمواجهة الكوارث الصحية ذات الصلة.
  • مراقبة جميع عمليات الاستجابة للكوارث ذات الصلة.

اجراءات وتدابير وقائية للتصدي لفيروس كورونا

يشار إلى أنه منذ بداية اكتشاف فيروس كورونا في الصين ، اتخذ مركز قيادة وزارة الصحة السعودية بعض الإجراءات الاحترازية ونفذ اللوائح الصحية الدولية المتبعة في مثل هذه الحالات بتنسيق كامل. الالتقاء بكافة الجهات ذات العلاقة للتعامل مع الحادث واتخاذ العديد من الإجراءات والتدابير الوقائية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق