أعراض التهاب المعدة النفسية

أعراض التهاب المعدة النفسية

تعتبر أعراض التهاب المعدة العقلي من أصعب الأعراض التي يمكن أن يعاني منها المريض حيث يعاني من آلام نفسية وألم جسدي وهو آلام التهاب المعدة. بعض حالات تفشي التوتر العصبي ، بما في ذلك التهاب المعدة. تعرف على تلك الأعراض والأمراض الأخرى المتعلقة بالضغط النفسي في موقع جيادا.

أعراض التهاب المعدة النفسي

يمكن أن يسبب الإجهاد والتوتر العقلي التهاب المعدة ، والذي بدوره يمكن أن يؤدي إلى متلازمة القرحة المؤلمة ، أو الأسوأ من ذلك ، يمكن أن يؤدي إلى العديد من المضاعفات الصحية ، وهناك بعض الأعراض والعلامات التي يمكنك معرفة ما إذا كنت مصابًا بالتهاب المعدة. من علم النفس السيئ ، هذه الأعراض هي:

  • أحد الأعراض المصاحبة لالتهاب المعدة النفسي هو القيء الثقيل الذي يشبه القهوة المطحونة.
  • لون البراز أسود.
  • في الحالات الشديدة ، يكون هناك نزيف مصاحب للقيء.
  • الشعور بالحرقة في المعدة هو أيضًا أحد الأعراض المصاحبة لالتهاب المعدة نتيجة التعرض للضغط النفسي.
  • إمساك شديد
  • أشعر بآلام شديدة في المعدة وتقلصات مؤلمة.
  • انتفاخ البطن والغازات.
  • جوع غير طبيعي.

يمكنك البحث عن “علاج خلع المعدة” على هذا الموقع.

أسباب الاضطرابات النفسية

بناءً على تحديد أعراض التهاب المعدة النفسي ، تجدر الإشارة إلى أن الإجهاد النفسي هو السبب الرئيسي لاضطرابات الجهاز الهضمي النفسية.

في معظم الحالات تكون هذه الاضطرابات مزمنة ، وتحدث في حالات التوتر وتختفي في حالات الراحة النفسية والرفاهية ، ولعل أهم أسباب التهاب المعدة النفسي هي:

  • القلق العقلي.
  • لدي توتر عصبي.
  • عصبية وخاضعة للاضطراب النفسي.
  • يعد الاكتئاب أيضًا أحد الأسباب القوية لاضطرابات المعدة العقلية.

علاج التهاب المعدة

بعد التعرف على أعراض التهاب المعدة النفسي ، هناك عدة طرق تساعد في علاج هذا المرض الناتج عن الإجهاد والتوتر النفسي. سوف تتعلم عن هذه العلاجات في الفقرات التالية.

1- العلاج الدوائي

غالبًا ما تتطلب أمراض المعدة النفسية تناول الأدوية لتقليل التوتر والقلق. يريح الدواء عضلات المعدة ويعالج الإمساك تلقائيًا.

قد يتم تناول مسكنات الألم مثل Librax و Luxtra لتخفيف آلام المعدة الناتجة عن الالتهاب ، ولكن احرص على عدم تناولها دون استشارة طبيبك.

2- العلاج النفسي

الجدير بالذكر أن العلاج النفسي في هذه الحالة مهم جدًا ، فجلسات العلاج النفسي مفيدة جدًا في التعرف على التوتر والأسباب التي تؤدي إلى التوتر ومحاولة حلها ، ويتم القضاء على السبب للتخلص من التهاب المعدة.

تساعد هذه الجلسات أيضًا في زيادة قدرتك على الاسترخاء والتحكم في الانفعالات وردود الفعل التي يمكن أن تؤدي إلى التهاب المعدة نتيجة التوتر النفسي والعصبي.

يمكنك البحث في موقعنا عن: الأدوية المستخدمة في علاج بكتيريا المعدة وأسبابها وأعراضها

3- العلاج بالاعشاب

في عملية التعرف على الأعراض النفسية لالتهاب المعدة ، فإن أحد أنواع علاج التهاب المعدة في هذه الحالة هو تناول الأعشاب التي تهدئ الجسم والمعدة.

يشبه تناول مشروب الزنجبيل أو مضغه ، فهذا يقلل الغثيان ، يلعب النعناع دورًا كبيرًا في تهدئة واسترخاء العضلات ، لذا فهو مفيد جدًا في تقليل تقلصات المعدة ، وهو أحد الأعشاب المهمة.

4- تجنب الكافيين

الكافيين من المواد التي تزيد من التهاب المعدة بشكل كبير ، كما أنه يزيد من التوتر النفسي والقلق ، لذا فإن تجنب الكافيين يمكن أن يساعد في علاج التهاب المعدة.

5- قلل من نظامك الغذائي

بناءً على الأعراض النفسية لالتهاب المعدة ، يُعتقد أن تقليل النظام الغذائي هو أحد العوامل التي تساعد في علاج التهابات المعدة.

بما أن هذا يؤدي إلى زيادة الالتهاب ، فإن تناول الوجبات الخفيفة قد يكون له تأثير إيجابي على علاج التهاب المعدة.

6- قم بعمل تمارين تساعدك على الاسترخاء

ممارسة الأنشطة التي تريح العضلات والأعصاب هي طريقة لعلاج التهابات المعدة العقلية ، واليوجا مثالية لهذا الغرض.

كما أن التعود على قراءة الأخبار الإيجابية والممتعة يمكن أن يساعد في تحسين الصحة العقلية وتقليل التهابات المعدة العقلية عن طريق تخفيف التوتر والضغط النفسي.

7- تناول أطعمة صحية

في سياق التعرف على أعراض التهاب المعدة النفسي ، من المهم تناول نظام غذائي صحي يشمل الخضار والفواكه ، وخاصة تلك الغنية بالألياف.

يمكن أن يساعد ذلك في القضاء على الإمساك وتقليل شدة التهابات المعدة.

8- تجنب التوتر

لا تسمح لأي شخص بالتأثير على نفسيتك ، وإثقال كاهلك بما يتجاوز مسؤولياتك ، وتجعلك متوتراً ، وتعيش تحت ضغط نفسي كبير ، لذلك لا تدع ضغط الآخرين يسبب لك. عليك أن تكون حريصًا على عدم الوقوع فيها. إذا كنت تشعر بذلك. لا يمكنك فعل ذلك ، لا تقبل أي مسؤولية أخرى.

أمثلة على أمراض المعدة العقلية

اعلم أنه بالإضافة إلى التهابات المعدة النفسية ، هناك العديد من الأمراض التي يمكن أن تؤثر على الجهاز الهضمي والمعدة من خلال التأثير النفسي والإجهاد وضغط الأعصاب. يتم تمثيل هذه الأمراض في الفقرات التالية.

1- متلازمة القولون العصبي

بالإضافة إلى ذكر أعراض التهاب المعدة النفسي ، تعد متلازمة القولون العصبي من أكثر اضطرابات المعدة النفسية شيوعًا لأنها ناتجة عن التوتر والضغط العصبي الذي يتعرض له المريض.

هناك أسباب أخرى تؤدي إلى الإصابة بمتلازمة القولون العصبي ، مثل العوامل الوراثية وتناول الأطعمة التي تهيج القولون.

تجدر الإشارة إلى أن مرض القولون العصبي يسبب مجموعة من الأعراض. سوف تتعلم عن هذا من النقاط التالية.

  • يشعر المريض بألم المعدة وتشنجاتها وغالبًا ما تختفي بعد حركة الأمعاء.
  • انتفاخ المعدة والغازات.
  • الإسهال هو أيضًا أحد أعراض متلازمة القولون العصبي.
  • بالإضافة إلى أن العديد من مرضى القولون العصبي يعانون من الإمساك.

مرض القولون العصبي هو حالة مزمنة لا يتم علاجها بشكل كامل ولكن يمكن تخفيف أعراضها عن طريق تناول مسكنات الألم ومضادات التشنج وتجنب الأطعمة التي تهيج وتسبب التهاب القولون.

2- القرحة الهضمية

القرحة الهضمية هي مرض يحدث عندما تدمر الأحماض التي تساعد على الهضم جدران المعدة. والسبب الرئيسي لهذا المرض هو الإصابة ببكتيريا تسمى هيليكوباكتر بيلوري.

كما أن التوتر النفسي والعصبي بالإضافة إلى تناول البهارات والأطعمة الغنية بالبهارات يزيد من نسبة الإصابة بهذا المرض.

يمكنك البحث في موقعنا عن: أسباب آلام المعدة الشديدة

3- فقدان الشهية العصبي

في سياق الحديث عن أعراض التهاب المعدة النفسي ، فإن الأشخاص المصابين بهذا المرض لديهم خوف عميق من السمنة ، الأمر الذي يؤدي إلى فقدان الوزن بشكل مفرط والعديد من المشاكل الصحية التي يمكن أن تؤدي إلى الوفاة.

يمكن أن يؤثر فقدان الشهية العصبي على المعدة ، ويسبب ألمًا شديدًا ، وإمساكًا ، وفقدانًا للماء من الجسم ، وتلفًا في الكلى.

نصائح لتجنب اضطرابات المعدة العقلية

في سياق الحديث عن أعراض التهاب المعدة النفسي ، هناك العديد من النصائح المفيدة لتجنب الإصابة بالتهاب المعدة النفسي. هذه النصائح موضحة في الفقرات التالية.

1- العلاج النفسي

إذا شعرت بضغط أو توتر ، أو أدركت أن الظروف النفسية السيئة يمكن أن تضر بصحتك الجسدية العامة وتستهدف وتتلف أعضاء معينة في جسمك ، فيجب أن تخضع للعلاج النفسي.

2- اذهب إلى الطبيب

مهما كان الأمر ، فأنت بالتأكيد بحاجة إلى مراجعة طبيبك إذا كنت تتناول أي دواء يقلل من تفاقم المشكلة وتشعر بأي اضطرابات في معدتك أو الجهاز الهضمي بشكل عام.

يمكنك البحث في موقعنا عن: أعراض التهاب المعدة المزمن

3- الابتعاد عن ضغوط الحياة

يتم ذلك عن طريق الحصول على قسط كافٍ من النوم بحيث لا تنام أقل من 7 ساعات. كما نحتاج إلى ممارسة الرياضات العاملة لتخفيف التوتر والضغط النفسي الناتج عن مشاكل الحياة والمعاملات اليومية.

يجب أن يحاول الناس تجنب الإجهاد العقلي والاسترخاء ، حيث يمكن أن تؤثر حالتهم النفسية بشكل كبير على رفاههم وكيفية استجابة الجسم للعلاج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى